Translate

الجمعة، 25 سبتمبر، 2015

بالصور| الدمايطة غاضبون بسبب ارتفاع الأسعار: "اللحمة بقت للأغنياء فقط"

سادت حالة من الغضب، بين أهالي دمياط، بسبب الارتفاع الجنوني لأسعار الخضر والفاكهة واللحوم والأسماك، حيث شهدت أسواق السمك والخضار في دمياط، إقبالا منخفضا عن العام الماضي، فيما تراوحت أسعار اللحوم بين 85 و100 جنيه.


تقول لمياء شلبي ربة منزل: "الأسعار في السما والغلابة ملهمش مكان، الأغنياء بس اللي هيقدروا يشتروا اللحمة السنة دي بسبب سعرها المبالغ فيه"، مطالبة المسؤولين بالرقابة على الأسعار، مضيفة "أتيت من جمصة وقطعت مسافة كبيرة أملا في الحصول على كيلو سمك منخفض السعر".
وأضاف أبوزياد بائع أسماك: "الأسماك زاد ثمنها للضعف، وانخفض الإقبال لـ50%، وجشع التجار ورفعهم الأسعار بصورة مبالغ فيها هي السبب"، بينما تساءل عصام العشماوي، عن دور الجهات الرقابية مما يتعرض له المواطنون من استغلال، بسبب جشع البائعين".
وتابعت نهال ربيع، موظفة، "لم نعد قادرين على شراء الضروريات بسبب الارتفاع المبالغ في أسعار السلع، نطالب برفع المرتبات كي تلائم الارتفاع المستمر للأسعار"، مؤكدة عدم قدرتها على شراء لحمة العيد هذا العام.
وأكدت عائشة عبدالحكيم، ربة منزل، "الأسعار نار، ومفيش حد حاسس بينا، والفقير في البلد دي ملهوس مكان، يادوب ندبر اللقمة الأساسية وبعدين ندور على اللحمة"، بينما علقت فيفي نقشارة، ربة منزل، "صدفة لو تمكنّا من شراء اللحمة، بخاصة وأن سعر الكيلو وصل 110 جنيهات في شطا، و40% من السلع زاد سعرها خلال الخمس أشهر الأخيرة، والحكومة في وادي آخر".

و من الجدير بالذكر أن أغلب الناس قاطعوا اللحمة البلدى و أحلوا مكانها اللحمة المستوردة التى تتراوح اسعارها من 40 ج الى  50ج  ، كما قام الجيش بتوفير لحوم بلدية و فى منافذ متعددة بأسعار 50ج للكيلو  .
بالصور| الدمايطة غاضبون بسبب ارتفاع الأسعار: "اللحمة بقت للأغنياء فقط"
بالصور| الدمايطة غاضبون بسبب ارتفاع الأسعار: "اللحمة بقت للأغنياء فقط"
  بالصور| الدمايطة غاضبون بسبب ارتفاع الأسعار: "اللحمة بقت للأغنياء فقط"
بالصور| الدمايطة غاضبون بسبب ارتفاع الأسعار: "اللحمة بقت للأغنياء فقط"
بالصور| الدمايطة غاضبون بسبب ارتفاع الأسعار: "اللحمة بقت للأغنياء فقط"
بالصور| الدمايطة غاضبون بسبب ارتفاع الأسعار: "اللحمة بقت للأغنياء فقط"






"الوطن"

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

شارك بتعليق ... تعليقك يهمنا ...