Translate

الاثنين، 23 سبتمبر، 2013

بلاغ ضد رئيس الجمهورية يطالب باستكمال تطهير تعليم دمياط من القيادات الإخوانية -

تقدم صباح اليوم عمار فؤاد، منسق اتحاد شباب حزب الوفد بدمياط، ببلاغ ، يحمل رقم 3776،نيابة الزرقا ضد المستشار عدلى منصور رئيس الجمهورية، والدكتور محمود أبو النصر وزير التعليم، والدكتور سمير حسن وكيل وزارة التعليم بدمياط، يطالب رئيس الجمهورية باستبعاد وكيل وزارة التعليم بدمياط من منصبه.


تضمن البلاغ أن مديرية تعليم دمياط ما زالت تسمح لعناصر إخوانية، صنفت على أنها تنتمى إلى جماعة إرهابية، بالتدريس داخل الفصول مما يمثل خطرا على عقول الطلاب.

وتضمن البلاغ أن وكيل الوزارة تولى مسئولية عمله منذ 3 أشهر، وما زالت بعض عناصر جماعة الإخوان المسلمين تعبث فى مفاصل التربية والتعليم بدمياط، وضرب مثالا بإدارة التعليم الفني، وبعدد من المدارس الكبرى، وبتولى قيادات إخوانية مواقع هامة من بينها مدير إدارة العلاقات العامة والإعلام بإدارة السرو التعليمية.

ومن جانبه اكد فؤاد في تصريح ل -انه بالرغم من نقل المهندس سعد الشربينى وكيل وزارة التربية والتعليم السابق من دمياط والمعروف عنه انه احد ابرز القيادات الاخوانية بدمياط الا انه مازال هناك عدد كبير من قيادات الاخوان يسيطرون على الادارات التعليمية والمدارس بدمياط وهى الخلايا النائمة لاخوان مما يشكل خطرا كبيرا على عقول الطلاب والعملية التعليمية .

وبالرغم من ذلك يتعمد وكيل الوزارة الحالة نقل او اقالة تلك القيادات الاخوانية في إطار تطهير التربية والتعليم من القيادات الاخوانية .

وأكد "فؤاد" أنه تقدم بهذا البلاغ بعد التجاهل المتعمد من وكيل الوزارة فى هذا الشأن.












"صدى البلد"