Translate

السبت، 22 يونيو، 2013

"شباب التحرير" بدمياط: مليونية "لا للعنف" مشهد مستفز

أعرب حزب "شباب التحرير" عن استيائه الشديد من المشهد المستفز لشعور المصريين الذى حدث أمس فى مليونية لا للعنف؛ حيث وصف بيان صادر عن أمانة الحزب ما وقع بالأمس بأنة تطاول شيوخ الفتنة والضلال الذين يقومون بتهديد الشعب المصرى جهارا نهارا تحت مرئى ومسمع من الجميع فى جمعة أسموها لا للعنف، على حد قول البيان.

ويستكر خالد يونس رئيس الحزب تصريحات (صفوت حجازى) وتهجمه على شيخ الأزهر وتعديه على هيبة الأزهر، واصفا شيخ الأزهر أنه يكيل بمكيالين فى إصدار الفتاوى وأن الفتاوى تكون على الكيف وأن شيخ الأزهر مازال عضوا فى لجنة سياسات الحزب الوطنى.

وأكد يونس أن تهديدات المجرمين أمثال صفوت حجازى وطارق الزمر وعاصم عبد الماجد لا تخيفنا بل على العكس هى تزيد من إصرارنا على المضى قدماً نحو تحقيق هدفنا بإبادة نظام فاشى يرهب الشعب ويفقره ويعمل على ذله وإهانته وتكفيره، على حد زعم الحزب.

وحذر البيان الشعب المصرى من أن ينخدعوا فى مشهد استعراض القوة من التيارات المتأسلمة فهم استعانوا من كل المحافظات بمواطنين مغيبين باسم الدين وناس مأجورين بأموال قذرة ليس عليها رقابة تضخ داخل مصر لأهداف خارجية، على حد قوله.





"اليوم السابع"