Translate

الجمعة، 21 يونيو، 2013

محافظ دمياط يجتمع بممثلى الأحزاب السياسية فى غياب الحركات الثورية


التقى اللواء طارق خضر محافظ دمياط، مساء أمس الخميس، بالقوى السياسية والأحزاب بدمياط وعبر المحافظ عن سعادته بالعمل محافظاً لدمياط، وتمنى أن يرد الجميل لمصر من خلال مساهمته فى رفع المعاناة والأزمات عن كاهل أبناء دمياط.

وأضاف خضر "مارست عملى قبل أن أدخل مكتبى وقمت بالمرور على محطات الوقود والحماية المدنية والمستشفيات وأود أن أطمئنكم جميعاً على مستقبل دمياط، الذى أصبح أمانة فى عنقي"، وأكد أن الجولات التى قام بها تركت أثراً طيباً لدى المواطنين لرؤيتهم لمحافظ دمياط يتلمس شكاواهم على الطبيعة وفى مواقع العمل.

وأكد أن قيم الولاء والانتماء لا تتقيد بأحزاب أو تيارات، وإنما هى جينات لدينا كأبناء الوطن الواحد وعلينا تفعيلها وتعظيمها لننهض بوطننا.

وقد تناول اللقاء عدة ملفات مهمة منها استغلال حديقة الخالدين برأس البر المتوقف العمل بها، وكذلك أرض معارض الأثاث على 55 فدانا وكوبرى دمياط المعدنى وأعمال رد الشئ لأصله بشوارع دمياط وفندق اللسان فى رأس البر وإزالة الإشغالات بشارع النيل وأزمة الوقود، وقد وعد المحافظ بالبدء فى حل كل هذه المشاكل وتفعيل دور الأمن فى إزالة الإشغالات وتنظيم طوابير الحصول على الوقود بالمحطات.

وقال المهندس محمد درة أمين عام حزب الأحرار بأن مصر تحتاج لجهود أبنائها المخلصين ويجب إتاحة الفرصة لمن يتصدى لأى موقع ومنحة مساحة من الوقت لكى يعمل ويجتهد لخدمة المجتمع.

يأتى ذلك فى الوقت الذى أعلنت بعض القوى والتيارات السياسية موقفها من رفض حضور هذا اللقاء باعتبار المحافظ غير شرعى وجاء بتكليف من سلطة غير شرعية.